escort istanbul eskort sirinevler escort istanbul escort kartal escort alanya escort side escort porno sex kartal escort ankara escort ankara rus escort ankara escort bayan escort escort ankara şişli escort ankara escort ankara escort beylikdüzü escort beylikdüzü escort şişli escort etlik escort etlik escort etlik escort etlik escort etlik escort kartal escort kadıköy escort maltepe escort maltepe escort kadıköy escort
Ankara escort Eryaman escort Bursa escort Escort Escort

turbanli escort avrupa yakası escort şirinevler escort halkalı escort

التعليم: ترعى الموهوبين علمياً من أبنائها الطلاب وتحفزهم للإستمرار وتطوير الآداء. | المدرسة السعيدية الثانوية
escort istanbul eskort sirinevler escort istanbul escort kartal escort alanya escort side escort porno sex kartal escort ankara escort ankara rus escort ankara escort bayan escort escort ankara şişli escort ankara escort ankara escort beylikdüzü escort beylikdüzü escort şişli escort etlik escort etlik escort etlik escort etlik escort etlik escort kartal escort kadıköy escort maltepe escort maltepe escort kadıköy escort
istanbul escort
istanbul bayan escort
escort bayan
animal porn
125 ADS for sidebar
125 ADS for sidebar
125 ADS for sidebar
125 ADS for sidebar

التعليم: ترعى الموهوبين علمياً من أبنائها الطلاب وتحفزهم للإستمرار وتطوير الآداء.

كتبت / عنايات عوف

**************

صرح المكتب الإعلامي لوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أنه في ضوء توجيهات الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم الفنى بالاهتمام بالطلاب الموهوبين وتنمية قدراتهم وتشجيعهم وتحفيزهم ومساعدتهم على الاستمرارية.

إلتقى اليوم الدكتور رضا حجازى رئيس قطاع التعليم العام بالوزارة، بالطالب كريم أحمد فاروق بالصف الأول الثانوى، بمدرسة الطبرى الثانوية بنين بإدارة مصر الجديدة التعليمية، صاحب مشروع إختراع سيارة تعمل بالماء والملح.

وقام حجازى بمناقشة الطالب فى كل محاور الإختراع ومجموعة القوانين التى بنى عليها، وإتضح أن الطالب يتميز بخلفية معرفية قوية، وخاصة فى مجال الكيمياء والفيزياء،

وقد أثنى حجازى على الإختراح متمنياً أن يحزو حزوه كل الطلاب بجميع مدارس التربية والتعليم، ليصبح لدينا جيل مخترع ومبتكر ولديه من المهارات العلمية التى تستطيع النهوض بهذا الوطن، وخاصة أننا فى مرحلة بناء الإنسان المصرى، وشجع حجازى الطالب على الإستمرار والنجاح ليصبح له شأن كبير فى مجال الإختراع العلمى.

وكلف حجازى السيد مدير عام تنمية مادة العلوم بدارسة مشروع الإختراع من النواحى العلمية، وإعداد تقرير لإدارة الموهوبين ليتم عرضة على السيد الوزير.

جدير بالذكر أن فكرة العمل التى بنى عليها الطالب مشروع الإختراع علميا، أنه يمكن توليد الكهرباء من الماء والملح، وذلك بوضع لوح من الزنك ولوح من النحاس وبالتالى تنتج أيونات الملح طاقة كهربائية، تتراوح ما بين واحد فولت و3 فولت ويمكن زيادة  الفولت وذلك بزيادة عدد لفات الملف وبالتالى زيادة  الأمبير  ليصبح الفولت ( 24 ) فولت والأمبير 15 أمبير وبذلك نستطيع تشغيل محرك كهربى ( DC  ) وعليه تعمل السيارة بالماء والملح.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *